كورة أوروبية

موعد كلاسيكو الليجا واستياء في مدريد بسبب موعد الكلاسيكو

مباراة كلاسيكو الليجا بين الغريمين التقليديين برشلونة وريال مدريد والمقرر إقامتها على ملعب كامب نو والتي تم تأجيلها بسبب المظاهرات في إقليم كتالونيا، أصبح الآن لها تاريخ محدد وساعة محددة أيضا.

فقررت رابطة الأندية الإسبانية أن المباراة ستقام في يوم 18 ديسمبر المقبل على ملعب كامب نو وستكون في تمام الساعة الثامنة مساء بتوقيت إسبانيا، ونشرت هذا القرار عبر حسابها الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت مباراة الكلاسيكو في الدور الأول لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم هذا الموسم الجاري 2019-2020 كان مقررا إقامتها يوم 26 أكتوبر الماضي ولكن الحكومة الإسبانية انتظرت حتى يوم 18 أكتوبر وقررت تأجيل موعد المباراة لأجل غير مسمى خوفا من أحداث الشغب التي انطلقت من إقليم كتالونيا مطالبين بالانفصال عن إسبانيا.

وسلطت صحيفة ‘‘موندو ديبورتيفو‘‘ الإسبانية الضوء على موعد الكلاسيكو المقبل بين برشلونة وريال مدريد على ملعب الكامب نو في الليجا.

وأوضحت الصحيفة أن كلاسيكو الليجا الذي كان من المقرر أن يلعب يوم 26 أكتوبر الماضي، سيتم لعبه رسميًا يوم 18 ديسمبر المقبل، بعد أن قررت لجنة المسابقات بالاتحاد الإسباني تأجيله بسبب التهديدات الأمنية في إقليم كاتالونيا.

وأثار التاريخ الجديد للكلاسيكو بعض الاستياء في مدريد، حيث أنه في الجولة التي تسبق الكلاسيكو، سيواجه برشلونة غريمه ريال سوسيداد يوم السبت 14 ديسمبر الساعة الرابعة مساءً بتوقيت إسبانيا، أما ريال مدريد سيلعب في نفس الجولة ضد فالنسيا يوم الأحد 15 ديسمبر الساعة 9 مساءً.

وقد أثار هذا الفرق الاحتجاجات في العاصمة مدريد، نظرًا لأن ريال مدريد سيكون لديه 29 ساعة أقل راحة من البارسا، قبل كلاسيكو 18 ديسمبر.

وإذا نظرنا إلى الوراء، لا يبدو أن الراحة هي ضمان للنجاح، على الأقل في الموسم الماضي، كان لريال مدريد يوم راحة أكثر من برشلونة قبل كلاسيكو الكامب نو في الليجا، عندما لعب الفريق الملكي على أرضه ضد فيكتوريا بلزن يوم الثلاثاء بدوري الأبطال، بينما لعب برشلونة يوم الأربعاء أمام إنتر ميلان، وكانت نتيجة الكلاسيكو آنذاك 5-1 لصالح كتيبة فالفيردي في مباراة لم يلعب فيها ليو ميسي وبتألق لويس سواريز.

الوسوم

هيثم يونس

كاتب ومحرر في مجلة كورة الرياضية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق