كورة أوروبية

صفقات متتالية للملكي …فمن التالي !!

بعد نهاية موسم كارثي على كافة الأصعدة قرر رئيس ريال مدريد فلورينتينو بيريز القيام بإنتفاضة حقيقة لتجديد دماء الفريق للمنافسة على الألقاب المحلية والأوروبية في الموسم المقبل.

وكانت البداية من البرتغال تحديدا من نادي بورتو حيث أعلن النادي الملكي عن أولى صفقاته بتعاقده مع اللاعب البرازيلي إيدير ميليتاو البالغ من العمر 21عاماً مقابل 50 مليون يورو , ثم كانت بوصلة الملكي مصوبة نحو الدوري الألماني بالتحديد إلى فريق آينتراخت فرانكفورت للتعاقد مع المهاجم لوكا يوفيتش البالغ من العمر 21 عاماً مقابل  60مليون يورو والذي يعتبر من هدافي الدوري الألماني في موسم 2018/2019 برصيد 17 هدفاً.

وبعدها ببضعة أيام حسم الفريق الأبيض تعاقده مع النجم البلجيكي إيدين هازارد بعد مماطلة طويلة من نادي تشيلسي الإنجليزي في بيع اللاعب وقد احتاج ريال مدريد إلى دفع ما يقارب 120 مليون يورو لجلب المهاجم البلجيكي البالغ من العمر28 عاماً إلى صفوفه بحيث توزعت إلى( 100مليون يورو قيمة الصفقة + 20 مليون كمتغيرات).

ولم تتوقف ثورة المرينجي عند هذا الحد فبعد أيام قليلة من الإعلان عن صفقة هازارد ,أعلن ريال مدريد عن تعاقده مع اللاعب الفرنسي فيرلاند ميندي الظهير الأيسر لنادي أولمبيك ليون الفرنسي البالغ من العمر 24عاماً, مقابل 48 مليون يورو.

الأعين المدريدية الآن متجه نحو اللاعبين الفرنسيين بول بوجبا و كيليان مبابي وكذلك أيضاً إلى اللاعب الدنماركي كريستان إريكسن, وتعتبر جميع تلك الصفقات صعبة نظراً لقيمة إنتقال اللاعبين والمبالغ الهائلة التي وضعتها أنديتهم مقابل الظفر بخدماتهم , وهذا يجعل من الصعب التعاقد معهم.

فمن المتوقع في الأيام القادمة إنهاء إحدى تلك الصفقات قبل البدء في فترة الإعداد للموسم الرياضي الجديد, ويتطلع جماهير المرينجي إلى موسم إستثنائي للفريق في ظل التدعيمات القوية من اللاعبين في كافة المراكز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق